لبيك يا الله‎
  
  
  
مرحبا نورت المنتدى
  
  
أهلا وسهلا بك إلى لبيك يا الله.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
  


  
لبيك يا الله :: من قصص الشهداء :: قصص الشهداء
  
  
شاطر
  
موضوع:
  
2011-08-29, 02:00
المشاركة رقم:
  
المجاهد

avatar

إحصائية العضو

50 / 10050 / 100
ذكر
الجدي
عدد الرسائل : 59
تاريخ الميلاد : 17/01/1955
العمر : 62
نقاط : 12532
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/02/2011
. :
 

  
مُساهمةموضوع: من قصص الشهداء العرب في البوسنة والهرسك ابو حذيفة البتار اليمني ( فايز بلحقوم )


من قصص الشهداء العرب في البوسنة والهرسك ابو حذيفة البتار اليمني ( فايز بلحقوم )


من قصص الشهداء العرب في البوسنه والهرسك
ابو حذيفة البتار اليمني ( فايز بلحقوم ) 15


هو من أهل اليمن الجنوبي، من أهل مدينة عدن وقد كان أول أيام حياته في الجيش اليمني الجنوبي مع الحزب الاشتراكي اليمني ، ولذكائه وفطنته أرسل في دورة عسكريه الى دولة كوبا وكانت الدورة عن الدبابات ، استخدامها وقيادتها وصيانتها … حتى اتقن الدبابه من قيادتها الى صيانتها رجع الى اليمن وانتهى الحزب الاشتراكي وهداه الله عز وجل فقرر الذهاب الى افغانستان ليفيد اخوانه هناك ويشاركهم المعارك.
من قصصه في افغانستان انه ذات يوم كان في عملية ضد الشيعه واقتحم المجاهدون مواقعهم وتقدم هو بدبابته الى داخل بيوتهم فأتته اخباريه ان البيت الذي أمامه يختبئ به عدد من الشيعة فلما وجهه سبطانة الدبابه ليقصفهم اذ بالذخيره قد نفذت؟؟؟ ولم يبق معه ذخيرة!!! فتقدم بالدبابة وهدم البيت بمن فيه(وكان منزل من طين) فقتل تلك العصابة الشيعية .
رجع الى اليمن وكله امل بأن يشارك اخوانه في البوسنه معركهم وينال شرف الشهاده وفعلا ذهب الى هناك وسر اخوانه به ايما سرور فقدم مالديه من خبرات لأخوانه وكان رحمه الله ذا تقى وورع وزهد وعبادة وطاعه وتواضع لاخوانه ومحبة لهم .
ذهب ذات يوم للترصد فأطلق عليهم الصرب رصاصات فاخترقت جانب جسمه فأغمي عليه ، وحمله اخوانه وعالجوه فلما أفاق .تلفت يمنة ويسره .وضحك؟؟؟؟
فلما سألوه عن سبب ضحكه ؟ قال ظننت انني سأرى الحور العين فإذا بي ارى لحى ورجال فعلمت انني مازلت في الدنيا.
في معركة الكرامة كان عند الصرب عدد من الدبابات فأقسم ان يحضر منها ما يستطيع !! وفعلا تقدم جهة الدبابة حتى استطاع الوصول اليها وتحريكها من مكانها ورجع بها الى المسلمين فرحا مسرورا بهذه الغنيمة العظيمه……ثم رجع مرة اخرى ليأتي بالأخرى فوجد اخونا موفق الليبي جريحا فتقدم لإنقاذه فسقطت قذيفة هاون خلفه واخترقت جسده فخر شهيدا ان شاء الله ….
رحم الله البتار ورزق الأمة من أمثاله ……




 



توقيع : المجاهد




  



  
اللذين يشاهدون الرساله الان 147 (الاعضاء 23 والزوار124)
  


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة