لبيك يا الله‎
  
  
  
مرحبا نورت المنتدى
  
  
أهلا وسهلا بك إلى لبيك يا الله.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
  


  
لبيك يا الله :: الاحاديث :: الاحاديث النبويه
  
  
شاطر
  
موضوع:
  
2011-11-04, 10:51
المشاركة رقم:
  
رضا السويسى
الادارة
الادارة

avatar

إحصائية العضو

100 / 100100 / 100
ذكر
عدد الرسائل : 13633
الموقع : لبيك يا الله
العمل/الترفيه : بحب كل الناس
المزاج : الحمد لله
نقاط : 6618834
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 13/01/2009
. :
 

  
مُساهمةموضوع: أبواب الزهد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم2


أبواب الزهد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم2


حدثنا الأنصاري، أخبرنا معن، أخبرنا مالك عن حبيب ابن عبد الرحمن، عن حفص بن عاصم، عن أبي هريرة أو عن أبي سعيد أن رسول الله صلى الله عليه سلم قال:

- "سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: امام عادل، وشاب نشأ بعبادة الله، ورجل كان قلبه معلقا بالمسجد إذا خرج منه حتى يعود اليه، ورجلان تحابا في الله فاجتمعا على ذلك وتفرقا، ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه، ورجل دعته ذات حسب وجمال فقال اني أخاف الله عز وجل، ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه".

هذا حديث حسن صحيح. وهكذا روي هذا الحديث عن مالك بن أنس من غير وجه مثل هذا، وشك فيه، وقال عن أبي هريرة أو عن أبي سعيد وعبيد الله بن عمر رواه عن خبيب بن عبد الرحمن ولم يشك فيه قال عن أبي هريرة.

2501- حدثنا سوار بن عبد الله العنبري ومحمد بن المثنى، قالا: أخبرنا يحيى بن سعيد عن عبيد الله بن عمر عن خبيب بن عبد الرحمن عن حفص بن عاصم عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم نحو حديث مالك بن أنس بمعناه إلا أنه قال: كان قلبه معلقا بالمساجد وقال: ذات منصب وجمال".

هذا حديث حسن صحيح.

42- باب ما جاء في اعلام الحب

2502- حدثنا بندار، أخبرنا يحيى بن سعيد القطان، أخبرنا ثور بن يزيد عن حبيب بن عبيد، عن المقدام بن معد يكرب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "إذا أحب أحدكم أخاه فليعلمه إياه". وفي الباب عن أبي ذر وأنس. وحديث المقدام حديث حسن صحيح غريب.

2503- حدثنا هناد وقتيبة، قالا أخبرنا حاتم بن اسماعيل عن عمران بن مسلم القصير عن سعيد بن سلمان عن يزيد بن نعامة الضبي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "إذا آخا الرجل الرجل فليسأله عن اسمه واسم أبيه وممن هو؟ فانه أوصل للمودة". هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه ولا نعرف ليزيد بن نعامة سماعا من النبي صلى الله عليه وسلم. ويروى عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم نحو هذا الحديث، ولا يصح إسناده.

43- باب كراهية المدحة والمداحين

2504- حدثنا بندار، أخبرنا عبد الرحمن بن مهدي، أخبرنا سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن مجاهد عن أبي معمر قال:

- "قام رجل فأثنى على أمير من الأمراء، فجعل المقداد بن الأسود يحثو في وجهه التراب وقال: أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نحثو في جوه المداحين التراب. وفي الباب عن أبي هريرة. هذا حديث حسن صحيح. وقد روى زائدة عن يزيد بن أبي زياد عن مجاهد بن ابن عباس. وحديث مجاهد عن أبي معمر أصح. وأبو معمر اسمه عبد الله بن سخبرة. والمقداد ابن الأسود هو المقداد بن عمرو الكندي ويكنى أبا معبد، وانما نسب إلى الأسود بن عبد يغوث لأنه كان تبناه وهو صغير.

2505- حدثنا محمد بن عثمان الكوفي، أخبرنا عبيد الله بن موسى، عن سالم الخياط عن الحسن، عن أبي هريرة قال:

- " أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نحثو في أفواه المداحين التراب.

هذا حديث غريب من حديث أبي هريرة.

44- باب ما جاء في صحبة المؤمن

2506- حدثنا سويد بن نصر، أخبرنا عبد الله بن المبارك، عن حيوة بن شريح، أخبرنا سالم بن غيلان أن الوليد بن قيس التجيبي أخبره أنه سمع أبا سعيد الخدري، قال سالم أو عن أبي الهيثم عن أبي سعيد أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

- "لا نصاحب إلا مؤمنا ولا يأكل طعامك إلا تقي". هذا حديث إنما نعرفه من هذا الوجه.

45- باب في الصبر على البلاء

2507- حدثنا قتيبة، أخبرنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن سعد بن سنان عن أنس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "إذا أراد الله بعبده الخير عجل له العقوبة في الدنيا، وإذا أراد بعبده الشر أمسك عنه بذنبه حتى يوافى به يوم القيامة". وبهذا الإسناد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن عظم الجزاء مع عظم البلاء، وإن الله إذا أحب قوما ابتلاهم، فمن رضي له الرضى، ومن سخط فله السخط".

هذا حديث حسن غريب من هذا الوجه.

2508- حدثنا محمود بن غيلان، أخبرنا أبو داود، أخبرنا شعبة عن الأعمش قال: سمعت أبا وائل يحدث يوقل قالت عائشة:

- "ما رأيت الوجع على أحد أشد منه على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

هذا حديث حسن صحيح.

2509- حدثنا قتيبة، أخبرنا شريك عن عاصم، عن مصعب بن سعد عن أبيه قال قلت:

- "يا رسول الله، أي الناس أشد بلاء؟ قال: "الأنبياء ثم الأمثل فالأمثل، يبتلى الرجل على حسب دينه، فان كان في دينه صلبا اشتد بلاؤه، وان كان في دينه رقة ابتلى على قدر دينه، فما يبرح البلاء بالعبد حتى يتركه يمشي على الأرض وما عليه خطيئة".

هذا حديث حسن صحيح.

2510- حدثنا محمد بن عبد الأعلى، أخبرنا يزيد بن زريع، عن محمد بن عمرو عن أبي سملة، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "ما يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في نفسه وولده وماله حتى يلقي الله وما عليه خطيئة".

هذا حديث حسن صحيح.

وفي الباب عن أبي هريرة وأخت حذيفة بن اليمان.

46- باب ما جاء في ذهاب البصر

2511- حدثنا عبد الله بن معاوية الجمحي، أخبرنا عبد العزيز ابن مسلم، أخبرنا أبو ظلال عن أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "ان الله تعإلى يقول إذا أخذت كريمتي عبدي في الدنيالم يكن له جزاء عندي إلا الجنة".

وفي الباب عن أبي هريرة وزيد بن أرقم. هذا حديث حسن غريب من هذا الوجه. وأبو ظلال اسمه هلال.

2512- حدثنا محمود بن غيلان، أخبرنا عبد الرزاق، أخبرنا سفيان عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة رفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم قال:

- "يقول الله عز وجل: من أذهبت حبيبتيه فصبر واحتسب لم أرض له ثوابا دون الجنة".

وفي الباب عن عرباض بن سارية. هذا حديث حسن صحيح.

2513- حدثنا محمد بن حميد الرازي ويوسف بن موسى القطان البغدادي قالا، أخبرنا عبد الرحمن بن مغراء أبو زهير، عن الأعمش عن أبي الزبير عن جابر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "يود أهل العافية يوم القيامة حين يعطى أهل البلاء الثواب لم أن جلودهم كانت قرضت في الدنيا بالمقاريض". هذا حديث غريب لا نعرفه بهذا الاسناد إلا من هذا الوجه. وقد روى بعضهم هذا الحديث عن الأعمش عن طلحة ابن مصرف عن مسروق شيئا من هذا.

2514- حدثنا سويد بن نصر، أخبرنا عبد الله بن المبارك، أخبرنا يحيى بن عبيد الله، قال سمعت أبي يقول سمعت أبا هريرة يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "ما من أحد يموت إلا ندم. قالوا ما ندامته يا رسول الله؟ قال إن كان محسنا ندم أن لا يكون ازداد، وان كان مسيئا ندم أن لا نزع". هذا حديث انما نعرفه من هذا الوجه، ويحيى بن عبيد الله قد تكلم فيه شعبة.

2515- حدثنا سويد، اخبرنا ابن المبارك، أخبرنا يحيى بن عبيد الله، قال سمعت أبي يقول سمعت أبا هريرة يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "يخرج في آخر الزمان رجال يختلون الدنيا بالدين، يلبسون للناس جلود الضأن من اللين، ألسنتهم أحلى من السكر وقلوبهم قلوب الذئاب. يقول الله أبي تغترون أم تجترئون؟ فبي حلفت لأبعثن على أولئك منهم فتنة تدع الحليم منهم حيرانا".

وفي الباب عن ابن عمر.

2516- حدثنا أحمد بن سعيد الدارمي، حدثنا محمد بن عباد، أخبرنا حاتم بن اسماعيل، أخبرنا حمزة بن أبي محمد عن عبد الله بن دينا عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

- "إن الله تعإلى قال: لقد خلقت خلقا ألسنتهم أحلى من العسل وقلوبهم أمر من الصبر، فبي حلفت لأتيحنهم فتنة تدع الحليم منهم حيرانا، فبي يغترون أم علي يجترئون".

هذا حديث حسن غريب من حديث ابن عمر لا نعرفه إلا من هذا الوجه.

47- باب ما جاء في حفظ اللسان

2517- حدثنا صالح بن عبد الله، أخبرنا ابن المبارك، وحدثنا سويد بن نصر، أخبرنا عبد الله بن المبارك عن يحيى بن أيوب عن عبيد الله بن زحر عن علي بن يزيد عن القاسم عن أبي أمامة عن عقبة بن عامر قال:

- "قلت: يا رسول الله، ما النجاة؟ قال: "املك عليك لسانك وليسعك بيتك وابك على خطيئتك". هذا حديث حسن.

2518- حدثنا محمد بن موسى البصري، أخبرنا حماد بن زيد عن أبي الصهباء عن سعيد بن جبير عن أبي سعيد الخدري رفعه قال:

- "إذا أصبح ابن آدم فان الأعضاء كلها تكفر اللسان فتقول: اتق الله فينا فانما نحن بك، فان استقمت استقمنا، وان اعوججت اعوججنا".

2519- حدثنا هناد، أخبرنا أبو أسامة عن حماد بن زيد نحوه. ولم يرفعه. وهذا أصح من حديث محمد بن موسى.

هذا حديث لا نعرفه إلا من حديث حماد بن زيد. وقد رواه غير واحد عن حماد بن زيد ولم يرفعوه.

2520- حدثنا محمد بن عبد الأعلى الصنعاني، أخبرنا عمر بن علي المقدمي عن أبي حازم عن سهل بن سعد قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "من يتوكل لي ما بين لحييه ومابين رجليه أتوكل له بالجنة". وفي الباب عن أبي هريرة وابن عباس.

هذا حديث حسن صحيح غريب.

2521- حدثنا أبو سعيد الأشج، أخبرنا أبو خالد الأحمر عن ابن عجلان عن أبي حازم عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "من وقاه الله شر ما بين لحييه وشر ما بين رجليه دخل الجنة".

هذا حديث حسن صحيح. وأبو حازم الذي روى عن سهل بن سعد هو أبو حازم الزاهد مديني واسمه سلمة بن دينا. وأبو حازم الذي روى عن أبي هريرة اسمه سلمان الأشجعي مولى الأشجعية وهو الكوفي.

2522- حدثنا سويد بن نصر، أخبرنا عبد الله بن المبارك عن معمر عن الزهري عن عبد الرحمن بن ماعز عن سفيان بن عبد الله الثقفي قال:

- "قلت يا رسول الله، حدثني بأمر أعتصم به. قال: قل ربي الله ثم استقم. قال: قلت يا رسول الله، ما أخوف ما تخاف علي؟ فأخذ بلسان نفسه ثم قال: هذا". هذا حديث حسن صحيح. وقد روي من غير وجه عن سفيان بن عبد الله الثقفي.

2523- حدثنا أبو عبد الله محمد بن أبي ثلج البغدادي صاحب أحمد بن حنبل، حدثنا علي بن حفص، أخبرنا ابراهيم بن عبد الله بن حاطب، عن عبد الله بن دينار، عن ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

- "لا تكثر الكلام بغير ذكر الله، فان كثرة الكلام بغير ذكر الله قسوة للقلب، وان أبعد الناس من الله القلب القاسي".

2524- حدثنا أبو بكر بن أبي النضر، حدثني أبو النضر عن ابراهيم بن عبد الله بن حاطب عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه بمعناه.

هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من حديث ابراهيم بن عبد الله بن حاطب.

2525- حدثنا محمد بن بشار وغير واحد، قالوا أخبرنا يزيد بن خنيس المكي قال سمعت سعيد بن حسان المخزومي قال حدثتني أم صالح عن صفية بنت شيبة عن أم حبيبة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قال:

- "كلام ابن آدم عليه لا له إلا أمر بمعروف أو نهي عن المنكر أو ذكر الله".

هذا حديث حسن غريب لا نعرفه إلا من حديث محمد بن يزيد بن خنيس.

48- باب

2526- حدثنا محمد بن بشار، أخبرنا جعفر بن عون، أخبرنا أبو العميس عن عون بن أبي جحيفة عن أبيه قال:

- "آخا رسول الله صلى الله عليه وسلم بين سلمان وأبي درداء فزار سلمان أبا الدرداء فرأى أم الدرداء متبذله. قال: ما شأنك متبذلة. قالت: إن أخاك أبا الدرداء ليس له حاجة في الدنيا، قالت: فلما جاء أبو الدرداء قرب طعاما فقال: كل فإني صائم. قال: ما أنا بآكل حتى تأكل، قال فأكل. فلما كان الليل ذهب أبو الدرداء ليقوم. فقال سلمان: نم فنام. ثم ذهب ليقوم قال له نم فنام. فلما، كان عند الصبح، فقال له سلمان: قم الآن فقاما فصليا. فقالان لنفسك عليك حقا ولربك عليك حقا، ولضيفك عليك حقا وان لأهلك عليك حقا فأعط كل ذي حق حقه، فأتيا النبي صلى الله عليه وسلم فذكرا ذلك له فقال: صدق سلمان".

هذا حديث صحيح وأبو العميس اسمه عتبة ابن عبد الله وهو أخو عبد الرحمن بن عبد الله المسعودي.

49- باب

2527- حدثنا سويد بن نصر، أخبرنا عبد الله بن المبارك عن عبد الوهاب بن الورد عن رجل من أهل المدينة،

- " قال كتب معاوية إلى عائشة أن اكتبي الي كتابا توصيني فيه ولا تكثري علي، قال: فكتبت عائشة إلى معاوية: سلام عليك أما بعد فاني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: التمس رضا الله بسخط الناس كفاه الله مؤنة الناس، ومن التمس رضا الناس بسخط الله وكله الله إلى الناس والسلام عليك.

2528- حدثنا محمد بن يحيى، أخبرنا محمد بن يوسف، عن سفيان، عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أنها كتبت إلى معاوية، فذكر الحديث بمعناه ولم يرفعه.





سنن الترمذي



 



توقيع : رضا السويسى






تقبل الله منا  ومنكم صالح الاعمال

رضا السويسى












  



  
اللذين يشاهدون الرساله الان 147 (الاعضاء 23 والزوار124)
  


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة